عبد الرب

وَعَبْدُ الرَّبِّ لاَ يَجِبُ أَنْ يُخَاصِمَ، بَلْ يَكُونُ مُتَرَفِّقًا بِالْجَمِيعِ، صَالِحًا لِلتَّعْلِيمِ، صَبُورًا عَلَى الْمَشَقَّاتِ (2تيموثاوس 2: 24)

هنا يصف الذي يتبع الرب ويعمل مشيئته. فهو الذي لا يخاصم، لا يصيح، كما كان الرب يسوع وديعًا متواضعًا هكذا هو يتبع خطوات سيده ويتمثل به. هو رقيق عطوف شفوق، يظهر تعاطفًا من نحو الآخرين، يمد يد العون ويشجع اليائس ويمسح دمعة الحزين. ومن أروع الصفات هي أنه صالح للتعليم، أي مستعد أن يتعلم ويتغير ويتشكل، ليس هو صلبًا قاسيًا ولكنه مرن لين. وهو صبور على المشقات. يعلم أن المشقات جزء من الحياة ولكنه يحتملها كجندي للمسيح.